إغلاق
إغلاق
مصر.. "صفر" الجمارك على السيارات الأوروبية مطلع 2019
الجمعة   تاريخ الخبر :2013-10-25    ساعة النشر :09:55:00

تنوي الحكومة المصرية تطبيق خفض تدريجي للرسوم الجمركية على المركبات المصنعة في أوروبا، والتي تورد إلى مصر، وفقا لصحيفة الحياة.

وسيصل التخفيض إلى الصفر مطلع عام 2019، وذلك طبقاً لاتفاق الشراكة المصرية - الأوروبية، لكنها تعتزم العمل على تقوية الصناعة المحلية للسيارات والصناعات المغذية لها وتحسين القدرة التنافسية لشركاتها وتطوير إنتاجها وزيادة صادراتها.

وأعلن وزير التجارة والصناعة منير فخري عبدالنور، أن الحكومة حريصة على تشجيع الصناعة المحلية، لافتاً إلى قرار بتأمين أكثر من 600 أوتوبيس لهيئة النقل العام، من خلال الإنتاج المحلي من المصانع العاملة داخل السوق المصرية، بدلاً عن استيرادها من الخارج، خصوصاً أن تلك الأوتوبيسات تتمتع بكفاءة وجودة عالية وبأسعار منافسة ورخيصة في مقابل نظيرتها المستوردة.

وأشار عبدالنور إلى أن محافظة القاهرة تعاقدت على شراء 200 أوتوبيس من إحدى الشركات المحلية، وجاري طرح مناقصات أخرى لشراء 400 أوتوبيس أخرى من الإنتاج المحلي، لافتاً إلى أن عدداً من الدول العربية والأوروبية يستورد الأوتوبيسات المصرية وهي تعمل بكفاءة عالية داخل تلك الدول.

وكانت الشركات المصرية نجحت مؤخراً في الوصول إلى نسب كبيرة من المكونات المحلية لبعض السيارات المنتجة داخل السوق المصرية، وأفاد عبدالنور بأن السوق ما زالت جاذبة للاستثمارات العالمية، وهناك شركات عالمية في صناعة السيارات تبحث حالياً في الدخول إلى هذه السوق وضخ استثمارات جديدة فيها.

وأكد وزير المال أن الفرصة سانحة الآن، أكثر من أي وقت مضى، لوضع آليات جديدة لإيجاد صناعة سيارات وصناعات مغذية لها قوية وقادرة على المنافسة داخل السوق المحلية والعالمية أيضاً، لافتاً إلى ضرورة رسم سياسة تصنيعية جديدة لهذا القطاع تعتمد على زيادة الطاقات الإنتاجية وزيادة الصادرات وفتح مزيد من الأسواق الخارجية والاعتماد على تطوير المنتجات المصرية وزيادة جودتها ورفع كفاءتها لتضاهي مثيلتها العالمية مع وضع برامج تحفيزية محددة ولعدد من السنوات مخصصة لتشجيع زيادة الإنتاج تستفيد منها القطاعات التصنيعية داخل هذه الصناعة، بما يساهم في زيادة القدرة التنافسية وزيادة الصادرات ويحقق عائداً إيجابياً وكبيراً للاقتصاد المصري.




تعليقات الزوار

إقرأ أيضاً