إغلاق
إغلاق
عمل الحواجب ليس حرام.. وهناك فرق بين النامصة والزاجة!
الجمعة   تاريخ الخبر :2016-03-18    ساعة النشر :08:00:00

السؤال المحير لدى جميع النساء، والذي تسأله جميع النساء للمشايخ في جميع البرامج الدينية، وهو السؤال الشائع: هل عمل الحواجب حرام؟ وما عقاب المرأة التي تنظف حواجبها؟.

ودائما يأتي أغلب رد الشيوخ اذا نظفت المرأة حواجبها، ولم ترفعها فهذا ليس حرام، ولكن ترفيع الحواجب هو المحرم وهذا النمص، ولكن يختلف بعض المشايخ في هذه النقطة.

فهناك مشايخ تحرم نتف الشعر من الحاجب، وتقول النامصة هي التي تقوم بنتف الشعر من حواجبها، وبدأ الأختلاف يتزايد ولم نجد إجابة واضحة وكان الحل لدى النساء من المتشددات أتقوا الشبهات.

وكان رد المفتي السابق الشيخ علي جمعة على رد متصلة تسأل هل عمل الحواجب حرام أم حلال؟ فرد الشيخ: "لا يوجد ما يحير النساء في الدين، سوى عمل الحواجب، والسؤال عن النمص، وهل أديتي كل واجباتك الدينية حتى يحاسبك الله على النمص فقط، فقد مل الشيوخ من هذا السؤال".

ووضحت عالمة الدين د. رفيدة الحبش الإجابة المحيرة لدى جميع النساء، وتقول الدكتورة رفيدة عن المرأة التي تنظف حواجبها وتجعل الرأس عريض والذيل رفيع أسمها المرأة الزاجة، وهي التي تنظف حواجبها وهذا ليس حرام بالفعل ولم يحرمه الله ورسوله.

ولكن قد لعن الله المرأة النامصة أي التي تزيل حواجبها كليا وذلك تشبها بالنساء العاهرات قبل الإسلام حيث كانوا يفعلوا ذلك ويغيروا خلق الله بإزالة حواجبهم بالكامل.

وبذلك قد لعن الله النامصة والمتنمصة، الذين يغيرون خلق الله ويزيلون حواجبهم، والمزججه هي التي ترتب حواجبها، وتنظفها ولا تتعدى على خلق الله بل تجمله فقط. 

 



تعليقات الزوار

إقرأ أيضاً