إغلاق
إغلاق
الحيوانات الميتة تدر على رجل أسترالي دخلًا بآلاف الدولارات
السبت   تاريخ الخبر :2017-10-28    ساعة النشر :08:45:00

كشفت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية عن حرفة جديدة يديرها رجل في أستراليا، تسمح للأشخاص بالاحتفاظ بحيواناتهم بعد موتها عن طريق “التجفيف بالتجميد”.

وتعتمد هذه الطريقة على حفظ المواد القابلة للفساد، من خلال تجميد المواد ثم تقليل الضغط المحيط بها للسماح بتسامي المياه الموجودة فيها بشكل مباشر من الحالة الصلبة إلى الحالة الغازية.

ويُدير “ماركوس ميشالويتز” هذه المهنة للمحافظة على الحيوانات الأليفة في أستراليا.

ويقوم ميشالويتز بتجميد القطط والكلاب والأرانب والخنازير والماعز والطيور والسحالي وغيرها من الحيوانات.

وتعتمد التكاليف على حجم الحيوان؛ فمثلًا يُكلف الكلب الذي يبلغ وزنه 4 كيلوغرامات حوالي 1200 دولار، بينما يتم تجميد كلب لابرادور بحوالي 3000 دولار.

وتتيح الطريقة تجميد الحيوان في شكل يشبه مظهره، ما يمكنه من البقاء مع صاحبه في المنزل لسنوات قادمة.

وعمل ميشالويتز في “كوينزلاند” في هذه المهنة منذ العام 1999 وافتتح مكانًا لحفظ الحيوانات الأليفة في العام 2010.

وقال: “أنا أكبر حامٍ للحيوانات الأليفة في أستراليا، وأعتقد، أنا الوحيد الذي يمكنه تجميد الحيوانات”.

ويختلف التجفيف بالتجميد عن التحنيط التقليدي في أنه يحافظ على الحيوان بأكمله، بدلاً من مجرد وضعه حول الإطار.




تعليقات الزوار

إقرأ أيضاً