إغلاق
إغلاق
بعد اعتراف ترامب - فرنسا تعتبر القرار مؤسفًا وحماس تهدد ونتنياهو يدعو الدول لتحذو حذو أمريكا
الاربعاء   تاريخ الخبر :2017-12-06    ساعة النشر :20:33:00

أعرب رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو عن شكره للرئيس الأمريكي دونالد ترامب لإعلانه عن القدس عاصمة لإسرائيل والبدء بنقل السفارة الأمريكية من تل أبيب للقدس. وقال نتنياهو في كلمة مقتضبة تعقيبا على خطاب ترامب، إنه يجب الحفاظ على الوضع القائم في مدينة القدس. وأضاف أن أي اتفاق قادم لا بد أن يعترف فيه بالقدس عاصمة لإسرائيل. وحث نتنياهو الدول الأخرى على أن تحذو حذو امريكا بنقل سفاراتها للقدس.

من جانبه اعتبر الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون القرار انه مؤسف معبرًا عن استيائه ومشيرًا الى انه قرار أحادي الجانب وان فرنسا لا تؤيده.

أما في حركة حماس وفصائل المقاومة الفلسطينية في قطاع غزة فقد أثار قرار الرئيس الامريكي دونالد ترامب غضبها وقد نددت بالقرار واعتبرته وعدا جديدا لإسرائيل. مؤكدةً:"ان وعد ترامب لن يمر".

واعتبرت د. مريم ابو دقة عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين القرار الامريكي استكمال في السياق التاريخي لوعد بلفور وقالت: "هذا اسمه وعد ترامب الذي جاء لاستكمال المشروع الصهيوني بطريقة جديدة".

بدورها اعتبرت حركة حماس القرار الامريكي اعلان خطير كونه اعتداء على الشعب الفلسطيني وحقه على المقدسات العربية والاسلامية في فلسطين . مشيرةً:"ان هذا القرار سيفتح ابواب جهنم على المصالح الأمريكية".


من جانب آخر، بعثت دول أخرى رسائل إلى وزارة الخارجية الإسرائيلية، تبلغ فيها نيتها نقل سفاراتها إلى القدس. وبحسب الإذاعة الإسرائيلية "ريشيت بيت"، فإن الرئيس الفليبيني، رودريغو دوتيرتي، بعث برسالة إسرائيل مفادها أنه معني بنقل السفارة الفيليبينية إلى القدس، وجاء أيضا أن دولة أخرى من أوروبا الشرقية بعثت برسالة مماثلة.




تعليقات الزوار