إغلاق
كحيل
إغلاق
قسم الجراحة الخاص في مستشفى ايخيلوف-تل ابيب يتصدر لائحة المستشفيات الأكثر تلوثًا في البلاد
الخميس   تاريخ الخبر :2018-03-22    ساعة النشر :16:01:00

يصاب آلاف المرضى كل عام أثناء العلاج في المستشفيات بالتلوث ، وفي السنوات الأخيرة تعمل وزارة الصحة والمستشفيات على الحد من هذه الظاهرة الخطيرة.

تقرير جديد صادر عن وزارة الصحة  كشف عن وحدات العناية المركزة الأكثر تلوثاً في  مستشفيات البلاد خلال عام 2017. يتصدر قائمة  الاقسام الأكثر تلوثا: قسم الجراحة الخاص في العناية المركزة في ايخلوف بتل ابيب ، يليه قسم العناية المركزة في  مشفى برزيلاي  في اشكلون ،  ومن ثم  قسم الطوارئ في معياني هيشوع في بني براك ، وفي اسفل القائمة يتمركز قسم الانعاش في هداسا عين كارم  ، وحدة العناية المركزة في مستشفى مئير في كفار سابا ومستشفى يوسيفتال في إيلات.

الحديث يدور عن  تلوث يسمى "تعفن الدم" ، يسببه غزو البكتيريا  لمجرى الدم الذي يمكن أن يعرض حياة المريض  للخطر. 

ترتبط معظم حالات  التلوث  باجراء  قسطرة للوريد المركزي في جسم المريض - ويمكن الوقاية منها. 

 عملية القسطرة عبارة عن أنبوب رفيع يتم إدخاله في الوريد الكبير في الرقبة أو الصدر أو الفخذ ويسمح بنقل السوائل والأدوية والطعام بشكل فعال للمرضى.

يشار الى انه منذ عام 2012 طرأ انخفاض بنسبة 35%  على عدد الاصابات  في العدوى في اقسام العناية المركزة. وانخفاض بنسبة 50 % في العدوى التي تنتقل عبر الوريد . وتشير مصادر في وزارة الصحة ان هذا الامر يشير الى انقاذ حياة 100-160 مريض كل عام .

وتشدد وزارة الصحة على أن انخفاض نسبة المصابين لا يزال مستمراً ، ولكن هناك مستشفيات يمكن  ان تتخذ خطوات اكثر حزما  للحد من معدلات الإصابة فيها . 

من بين الخطوات التي اتخذتها الوزارة والمستشفيات في السنوات الأخيرة: زيادة الوعي  وتدريب الفرق الطبية .

 




تعليقات الزوار