إغلاق
كحيل
إغلاق
هل يستحق صلاح الجلوس بجانب ميسي ورونالدو؟
الاربعاء   تاريخ الخبر :2018-04-25    ساعة النشر :15:36:00

سؤال طفا على السطح مؤخرا في ظل تألق النجم المصري محمد صلاح، ولكن في الحقيقة فهداف ليفربول لا يستحق الجلوس بجانب الثنائي ليونيل ميسي، وكريستيانو رونالدو فحسب، بل بات يتفوق عليهما.

وبلغة الأرقام، وبعد تسجيله ثنائية أمس، قاد بها فريقه ليفربول لاكتساح ضيفه روما (5-2)، في ذهاب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا، انتزع صلاح صدارة قائمة اللاعبين الأكثر تسجيلا في جميع المسابقات في أوروبا لهذا الموسم، برصيد 43 هدفا، متقدما بفارق هدف واحد على البرتغالي رونالدو، الذي يحتل المركز الثاني (42 هدفا).

ويتصدر النجم المصري أيضا وبرصيد 31 هدفا، السباق للتتويج بجائزة الحذاء الذهبي، التي تقدم لأفضل هداف في الدوريات الأوروبية، إذ يتفوق الفرعون المصري على النجم الأرجنتيني ميسي، الذي يملك في رصيده 29 هدفا.

وحصد صلاح ثمار تألقه في الفترة الأخيرة، بتتويجه بجائزة أفضل لاعب في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، الذي يعتبر واحدا من أقوى الدوريات في القارة العجوز.

وربما كان عشاق النجم المصري في جميع أنحاء العالم عموما، وفي الوطن العربي خاصة، سيتغنون بفوز مرتقب لصلاح بجائزة الكرة الذهبية، التي تمنحها مجلة فرانس فوتبول الفرنسية للاعب العام في أوروبا، لكن ولسوء حظ الفرعون المصري، فموسم توهجه يصادف إقامة بطولة كأس العالم 2018، وهو ما يجعل فرص تتويج صلاح بالجائزة المرموقة صعبة جدا، لأن المجلة الفرنسية عادة ما تمنح جائزتها للاعب الذي يخطف الأضواء في المونديال.

ولن نستغرب إذن في نهاية العام الحالي إذ حصد ميسي، أو رونالدو، وحتى البرازيلي نيمار دا سيلفيا، جائز الكرة الذهبية، رغم أن كل الأرقام والمؤشرات تؤكد استحقاق النجم المصري صلاح لهذه الجائزة.




تعليقات الزوار