إغلاق
كحيل
إغلاق
مستشار سعودي: الفلسطينيون مرتزقة ودعائي في رمضان اللهم انصر بني إسرائيل على عدوهم وعدونا
الخميس   تاريخ الخبر :2018-05-17    ساعة النشر :20:25:00

أثار رجل الاعمال والمستشار الاقتصادي السعودي، خالد الأشاعرة، موجة جدل واسعة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، بعد تغريدات أطلقها عبر "تويتر"، وكتب فيها:"اللهم انصر بني إسرائيل ع عدوهم وعدونا، اللهم إن كان من الفلسطينيين قد باعوا أرضهم ثم نقضوا بيعهم وخانوا المسلمين وظاهروا عليهم تحت راية المجوس ثم قذفوا المسلمات وبهتوا المسلمين وقتلوا المسلمين بسوريا واستكبروا فشتتهم وأخذلهم وانصر بني إسرائيل عليهم". وأكمل موضحا "هذا دعائي برمضان هذا العام". ​

وفي حديث قصير لتلفزيون "بي بي سي"، دافع الأشاعرة عن نفسه في أعقاب حملت شنها نشطاء مواقع التواصل ضده، مدعيًا أنّ "القضية الفلسطينية ليست مقدسة"، وأضاف:"المقدسات معروفة ولكن هؤلاء – في اشارة للفلسطينيين-مجموعة شعب كانوا شعبا يسمى شعب فلسطين والان أصبحوا مرتزقة لقتل المسلمين"، بحسب تصريحاته لـ"بي بي سي" العربية.

ولم ينف الأشاعرة صحة التغريدات محل الغضب، بل أضاف:"التغريدات كلها موجودة حتى الان بحسابي، انا سجلت موقف معارض للحكومة السعودية منذ 70 عام، أنفقت السعودية عليهم المال والنتيجة حرب واتهام وسب وشتم السعودية ونكران الدعم لـ70ـ سنة ".

يشار إلى أنّ موقف السعودي خالد الأشاعرة لم تعبر عنه تغريده واحدة، فقد غرد أمس أيضا على حسابه مدافعا، حيث كتب:"ماورد بالقرآن من خطايا وذنوب بنو اسرائيل واستكبارهم وجحودهم وتبديلهم للكلم عن مواضعه واستباحتهم للمنكرات وبهتانهم الصالحين تجده واقعا بين المسلمين للأسف خاصة من يعادوننا ، فالذنوب ليست مقرونة بالأسماء بل بالأفعال.فذنوب بنو اسرائيل وعقوبتها لكل من فعل فعلهم وليست مقرونة بهم فقط"، على حد تعبيره.




تعليقات الزوار