إغلاق
كحيل
إغلاق
آساف هرئيل و"إحنا البلد" يناشدون باقي القوائم في بلدية تل أبيب يافا: "لا تجلسوا في إئتلافٍ مع الليكود!"
الاثنين   تاريخ الخبر :2018-10-08    ساعة النشر :20:02:00

في أعقاب الحملة التحريضية لقائمة الليكود، والّتي تقول "إما نحنُ وإما هم"، يناشد المرشح لرئاسة البلدية، آساف هرئيل، باقي القوائم الّتي تجلسُ اليوم في إئتلافٍ بلديّ مع الليكود في بلدية تل أبيب يافا - أي، خولدائي، آساف زمير، ميرتس و"عير لكولانو" - بالإلتزام بعدم الدخول الى إئتلاف يشمل الليكود في الإئتلاف البلديّ القادم. ويأتي هذا النداء، قُبيل الزيارة المتوقعة لتل ابيب، غدًا الثلاثاء، لرئيس الحكومة بنيامين نتنياهو.

في مبادرة تأتي اليوم، يوّقع مواطني المدينة على عريضة تُنادي القوائم المتنافسة الى عدم الدخول في إئتلاف مع قائمة الليكود. العريضة إنتشرت بمبادرة من قائمة "إحنا البلد" برئاسة آساف هرئيل، وهي القائمة الأولى الّتي صرحت بأنها لن تدخل في إئتلاف مع قائمة عنصرية، تُمارس التحريض والتضليل في أرجاء المدينة.

"هذه الحملة غير شرعيّة، وهذا معيب للغاية بأن يقوم الحزب الاكبر في الإئتلاف الحكومي بممارسة التحريض مرارًا وتكرارًا، دون يدفع الثمن على تحريضه"، هذا ما قاله هرئيل في فيديو تم نشره اليوم على فيسبوك حول الموضوع.




تعليقات الزوار