إغلاق
كحيل
إغلاق
عضو المجلس البلدي عن قائمة الوحدة من أجل الرملة، نايف أبو صويص: وصلنا ودقّت ساعة العمل
الخميس   تاريخ الخبر :2018-11-01    ساعة النشر :19:25:00


أبناء بلدي الكرام!
الأهل الأعزاء في بلد الأوفياء! الرملة الصامدة!
1. أتوجّه بجزيل الشكر وعظيم الامتنان إلى الإخوة والأخوات من الناخبين والناخبات والأنصار لقائمة الوحدة من أجل الرملة وشارتها ن على الثقة الكبيرة التي أودعتموها فينا لنكون لكم ممثلين أوفياء في السلك السياسي في بلدية الرملة. كما أوجه شكري إلى الذين لم يختاروا قائمتنا في الانتخابات ونبقى أبناء الرملة موحدين ومؤتمنين على بلدنا ومصالحه.

2. منذ بزغت فكرة المشاركة والعمل السياسي في مواقع التأثير كالسلطات المحلية والكنيست، آمنت إيمانا جازما أن مشروع الوحدة للقوائم العربية، يوصلنا إلى إقامة قائمة مشتركة تشمل كلّ الأحزاب والحركات السياسيّة العربيّة الفاعلة في انتخابات المجلس البلدي، طريق الوحدة هو بوصلة النجاح التي توصلنا إلى برّ الأمان ورغم ذلك رأيت صدودا ورفضا من قبل البعض، وللأسف تم إحباط هذا المشروع النضالي لأسباب ضيقة لن أخوض فيها الآن! ولكنّني أودّ الإشارة إلى أنّ قائمة الوحدة من أجل الرملة برئاستي حصدت على أكبر عدد من الأصوات من بين القوائم العربية (2450صوتا).

3. نحن اليوم على عتبة الدخول للمجلس البلدي ومرة أخرى أدعو الزملاء في القوائم الأخرى في نداء وحدوي أخر تعالوا بنا لنعمل سويّا مجتمعين لا تفرقنا الأهواء ولا المصالح الضيقة! الرملة عزيزة على قلوبنا، ونحن مؤتمنون عليها وعلى مستقبل أبنائنا وأجيالنا!.

4. قريبا بعون الله سيتم فتح مكتب لتوجّهات النّاس والجمهور العربي الذي أعطانا الثّقة وآمن بمشروعنا النّضالي السّياسي، وسنكون الأذن المصغية والعين الساهرة على مصالح مجتمعنا العربي بلا استثناء.

5. مركب العمل بدأ يتحرّك، ونحن واثقون أنّنا سنسير وفق خطة عمل مدروسة وننجز ما نستطيع بكل ما أوتينا من قوّة.
والله ولي التوفيق!

أخوكم
نايف أبو صويص
عضو المجلس البلدي
قائمة الوحدة من أجل الرملة




تعليقات الزوار