إغلاق
كحيل
إغلاق
المراكز الجماهيرية تواصل دعم مشروع تعليم النساء بالرملة وأماكن أخرى
الاربعاء   تاريخ الخبر :2018-11-07    ساعة النشر :07:07:00

بدعم من وزارة المعارف وشركة المراكز الجماهيرية في إسرائيل، أعلنت شركة المراكز عن افتتاح صفين لاستكمال الدراسة لإنهاء الصف الثاني عشر في المركز الجماهيري العربي بالرملة والمركز الجماهيري شقيب السلام وصف لتعليم الأساسيات اللغة العبرية والعربية في الجماهيري العربي الرملة.

وجاءنا من رانية مرجية، الناطقة الاعلامية للمجتمع العربي في شركة المراكز الجماهيرية:"هنالك إمكانية لكل من تود الالتحاق بالدورة من الرملة شقيب السلام الإسراع بالتسجيل لغاية 201811 15".

وفي تصريح لـ حاييم بوزنير مدير المشروع في المراكز الجماهيرية في اسرائيل، قال :” ان المركز الجماهيري العربي في الرملة كان من أوائل المراكز الجماهيرية العربية في البلاد الذي بدأ بتطبيق هذا البرنامج، وقد تفوق بذلك وقد بلغ عدد الخريجات اليوم لـ140 امرأة وفتاة منهن من التحقن بالجامعة او بمعاهد ومنهن من بدأت العمل بفضل الإدارة الحكيمة والمهنية والعمل الدؤوب الممزوج بالحب والعطاء والمهنية لمديرة المشروع في الرملة.

رانية مرجية التي تعمل اضافة لعملها مع النساء كناطقة اعلامية للمجتمع العربي في شركة المراكز الجماهيرية، ساهمت بشكل كبير بنجاح المشروع من خلال تجنيد دعم ومرافقة النساء منذ عام 2012 لغاية يومنا هذا ، وكانت بمثابة المعلمة المستشارة والمرافقة وممثلتهن امام كافة المؤسسات التي تعتني بهن وبحقوقهن، وتابعت النساء في البرنامج".

وأضاف بوزنر “ان تمكين المرأة في المجتمع العربي هو من أهم أسس تمكين العائلة ودعم اقتصادها وهو مسبب رئيسي لنمو وتطوير جميع أفراد العائلة اقتصاديا اجتماعيا تربويا وثقافيا وخاصة للنساء اللواتي لم يحظين بفرصة للتعليم الرسمي وهذا كان عائقا لاندماجهن في سوق العمل واختيار عمل مناسب لهن، حيث نصبو لتمكين المجتمع العربي في كافة المناطق : القدس، الرملة، اللد، قلنسوة، بئر السبع، يافا والكثير من الأماكن التي نعمل معها من خلال مشاريع طويلة الأمد” .

وأضاف بوزنر “أينما نفتتح صف جديد أقول لهم تعلموا من مديرة المشروع في المركز الجماهيري العربي الرملة الرائعة رانية مرجية فهي متمكنة جدا بهذا الموضوع".




تعليقات الزوار