إغلاق
دراسة جديدة تحذّر من مخاطر التدخين على الدماغ
الاثنين   تاريخ الخبر :2018-11-26    ساعة النشر :07:20:00

يزداد خطر الإصابة بالخرف لدى المدخنين، وفقًا لما أكّدته دراية جديدة أجريت في كوريا الجنوبية، مشيرة إلى أنّ الإقلاع عن هذه العادة يمكن أن يحد من هذا الخطر. وقد نقلت دورية "طب الأعصاب السريري والتطبيقي" عن معدي الدراسة قولهم إنّ "خطر الإصابة بالخرف قل بنسبة 14 بالمئة و19 بالمئة بالترتيب بالنسبة للمقلعين عن التدخين منذ فترة طويلة، والذين لم يدخنوا على الإطلاق، وذلك بالمقارنة بالمدخنين الذين استمروا في التدخين". 

دايين تشوي، كبير معدي الدراسة من كلية الطب بجامعة سول الوطنية، أشار إلى أنّ "التدخين معروف بآلاف من نتائجه السلبية على الصحة بما في ذلك الإصابة بالسرطان وأمراض شرايين القلب. ولكن يقل التأكيد نسبيا على تأثير التدخين على أدمغتنا". 

وذكرت الدراسة أنّ هنالك عدة دراسات أجريت في الثمانينيات والتسعينيات، وجدت أن التدخين يحد من خطر الإصابة بالزهايمر، لكن هذه الدراسات كانت تمولها عادة شركات التبغ. 

وقال تشوي: "كان هناك اعتقاد خاطئ بأن التأثير المنشط للنيكوتين قد يعمل كعامل وقائي من الخرف". وأضاف:"النقطة المثيرة للاهتمام هي إمكانية وقف زيادة خطر الإصابة بالخرف المرتبط بالتدخين من خلال الإقلاع عنه"، بحسب ما ورد في "رويترز هيلث". 




تعليقات الزوار