إغلاق
سبع جرائم خلال خمسة ايام.. الزوجة من اللد حامل بشهرها التاسع والضحية من الرملة قتل بالخطأ
الاحد   تاريخ الخبر :2018-12-16    ساعة النشر :07:31:00

يشهد المجتمع العربي حوادث عنف وجرائم التي تترك خلفها قصص مؤلمة وقاسية وعائلات في حالات الم وحزن وبكاء شديدة. خلال العام الحالي 2018 راح ضحية جرائم القتل 61 شخصا، منهم 14 شابة، وفقط خلال اقل من اسبوع وقعت سبع جرائم قتل فيها كل من ايمان عوض (25 عاما) من عكا، رامي ابو جابر (32 عاما) من كفر قاسم، اشرف ابو قاعود (43 عاما) من يافا، محمد ابو دياك (22 عاما) من يافة الناصرة ، جدوع الزبارقة (38 عاما) وزوجته امنة (37 عاما) من اللد، علي ابو ريحان (42 عاما) من الرملة (قتل في اللد).

يشار الى انه اكثر من 50 من جرائم القتل لم تصل بها الشرطة الى الجناة الذين ما زالوا يسرحون ويمرحون، فيما يشعر السكان العرب في البلاد بخطر كبير يهدد حياتهم بسبب اعمال العنف المستشرية وانتشار السلاح.

وبحسب اقرباء عائلة الزبارقة من اللد ان الشابة امنة التي قتلت مع زوجها كانت حامل في الشهر التاسع، ومن المفروض ان تنجب خلال الأيام القريبة، فيما ذكر ان الضحية علي ابو ريحان من الرملة قتل بالخطأ خلال اطلاق رصاص عندما تواجد في اللد، ولا علاقة له بجريمة القتل المزدوجة.

سكان من اللد قالوا "الوضع خطير جدا ولا يطاق وهناك من يخشون ارسال ابنائهم الى الدراسة خشيةً على حياتهم من اطلاق الرصاص الذب قد يحدث انتقاماً لجرائم القتل".




تعليقات الزوار