إغلاق
غليان في الشارع العربي في عكا بسبب حصول عائلة نقاش اليهودية الثرية على امتياز بتحويل خان العمدان الى فندق
السبت   تاريخ الخبر :2019-01-19    ساعة النشر :15:00:00

خان العمدان في عكا تم تسليمه في إطار صفقة للأخوان نقاش، أثرياء يهود وهم يستعدون لتحويله الى فندق، وسط معارضة الجماهير العربية.نظرًا لأهمية الملف وحساسيته.

الناشط السياسي المعروف تيسير خطيب أبدى في إطار تقريرٍ متلڤز عن معارضته لما وصفه بطمس الهوية والملامح.اما سليم نجمي، رئيس لجنة أمناء الوقف الإسلامي في عكا فقال إن الأمر يعود الى إتفاق من عام ١٩٧٥ لتأجير الخان( مبنى تآريخي يعود للمسلمين) لمدة ٩٩ عام،وهو اَي السيد سليم نجمي غير راضىٍ عن الوضع ولكن ليس بمقدوره فعل شيء في هذا الملف.عكا التي هزم ابنائها الجنرال نابليون،تستعد لمجابهة اكبر تحدٍ للكيان العربي في مدينة الأسوار التي كانت عصيّة على جحافل نابليون.

بعض المواطنين في عكا قالوا ليافا اليوم يومنت،إن الجماهير العربية ستنتفض ضد تسليم الخان التآريخي العريق لأصحاب الملايين.ويبقى السؤال مطروحًا، لماذا لم يُعرض هذا الخان على رجال اعمال عرب وهم كُثُر؟ الإجابة ضمن التقرير المرفق الذي أذيع مساء يوم أمس الجمعة في قناة كان العبرية.ننوه الى ان الأخوان نقاش هم اصحاب فندق سيتآي الكائن قبالة ميدان الساعة ومتاخم لمسجد يافا الكبير،"المحمودية".ننصح بمشاهدة التقرير.




تعليقات الزوار