إغلاق
إغلاق
“مهرج” الكنيست يترك الليكود ويرأس حزبا مستقلا لخوض الانتخابات
الاربعاء   تاريخ الخبر :2019-02-20    ساعة النشر :07:39:00

أعلن النائب المثير للجدل في البرلمان الإسرائيلي، أورن حزان، صاحب السيلفي مع الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، وبطل حادثة “نزال القرن” مع النائب الأردني عند الجسر، عن خوضه الانتخابات القريبة في إطار حزب سياسي مستقل بعد أن خسر في الانتخابات الداخلية لحزب الليكود.

وقال حزان إنه قرر الانشقاق عن حزب الليكود، وتزعم حزب “تسومة” (مفترق)، وهو حزب سياسي يميني علماني قديم في إسرائيل، أقامه رئيس الأركان في السابق، ريفائيل أيتان، حصل في سنوات التسعينيات من القرن الماضي على 8 مقاعد في الكنيست، لكنه تلاشى من الخارطة السياسية بعد ذلك.

ونادى حزان على صفحته على فيسبوك زعماء أحزاب اليمين إلى الانضمام إليه والاتحاد من أجل إنشاء معسكر يميني قوي قادر على مواجهة أحزاب اليسار. وأضاف حزان أن حزبه سيسعى إلى تعزيز قوة نتنياهو وضمان زعماته لمعسكر اليمين.

وقال مراقبون إسرائيليون إن حزان يغامر من أجل البقاء في الحلبة السياسية لكن النتيجة قد تكون إهدار أصوات صالحة لمعسكر اليمين وهذا ما سيحصل على الأغلب لأنه حزبه الجديد لن يجتاز نسبة الحسم.




تعليقات الزوار