إغلاق
إسرائيل: حوالي (20) مليار شيكل تضيع في أكوام مخلفات الطعام!
الخميس   تاريخ الخبر :2019-03-14    ساعة النشر :11:31:00

يُستدل من تقرير أعدته هيئة مختصّة- أن قيمة ما " يضيع" من طعام ومواد غذائية سنويًا في إسرائيل تقارب (19,7) مليار شيكل ( أكثر من خمسة مليارات دولار)، إذ يبلغ وزن بواقي مخلفات هذه المواد غير المستهلكة حوالي (2,5) مليون طن، بينما تبلغ قيمة المواد القابلة للاستهلاك من ضمن هذه البواقي للتقرير فإن وزن الأطعمة والمواد الغذائية التي تتبقى على الموائد المنزلية، وتُرمى كنفايات- يبلغ (880) ألف طن، في حين أن معظم البواقي والمخلفات هي عبارة عن الفواكه والخضار غير المستهلكة.

قانون " انقاذ مخلفات الطعام"

وأفاد مسؤول في الهيئة المختصة التي أعدت التقرير- بأن الأسرة العادية ( المتوسطة) ترمي إلى النفايات على مدى عام كامل أطعمة ومواد غذائية تكفي للاستهلاك لمدة شهر ونصف، وبقيمة قدرها (3200) شيكل.

ويُشار إلى أن الكنيست قد صدّقت في أكتوبر تشرين الأول الماضي على قانون ينص على " تشجيع إنقاذ مخلفات الطعام" عن ذلك قال مسؤول الهيئة أنه يتعين على الحكومة القادمة أن تتبنى وتطبّق هذا القانون " كحلّ لأزمة غياب الأمن الغذائي، وطرح هذه القضية على أنها مسألة مركزية ضمن جدول الأعمال والاهتمامات على الصعيد الاقتصادي والاجتماعي والبيئي"- على حدّ تقديره.

توزيع الأطعمة على المحتاجين

وصرّح خبير اقتصادي ذو صلة بالموضوع- بأن تكلفة صناع الأطعمة تلقي بظلالها السلبية على المستهلكين ولها تأثيرات على غلاء المعيشة، إذ ترتفع أسعار المواد والسلع الغذائية بنسبة 11% " كما أن ضياع تلك المواد يضرّ بإنتاجية العمل، بسبب ضياع مقومات ومهمات العمل والإنتاج التي تذهب سدى، كما تلحق الضرر بالمنافسة في هذا القطاع الاقتصادي الواسع"- على حد تقديره، مضيفًا أن انقاذ الأطعمة والمواد الغذائية من الضياع، وتوزيعها على الفقراء والمحتاجين- إنما هي سياسية ناجعة لإسرائيل تحديدًا، حيث تنفق الأسر مبالغ طائلة على هذه الحاجات. وخلص الخبير إلى القول أن هذه " معادلة فعالة ناجعة وسليمة، كفيلة بزوال غياب الأمن الغذائي، وبتوفير المليارات للمرافق الاقتصادية، بالإضافة إلى الأفضليات الاجتماعية والبيئية".




تعليقات الزوار