إغلاق
الصين: مصرع 44 شخصا في انفجار مصنع للكيماويات
الجمعة   تاريخ الخبر :2019-03-22    ساعة النشر :08:14:00

ارتفع عدد ضحايا انفجار وقع في مصنع للكيماويّات في شرق الصّين، اليوم الجمعة، إلى 44 شخصا، وذلك بعد سحب رجال الإنقاذ عشرات الأشخاص من منطقة الانفجار.

وقالت شبكة تلفزيون الصين المركزي الحكومية (سي سي تي في) إنّ رجال الإطفاء سيطروا على الحريق بعد ساعات من الانفجار الذي وقع الخميس.

وكان مسؤولون في المدينة قالوا في وقت سابق إنّ 12 شخصاً على الأقلّ قُتلوا في الانفجار، لترتفع الحصيلة لاحقاً إلى 44 قتيلاً.

وذكرت صحيفة الشّعب اليوميّة الرسميّة أنّ 90 شخصًا أُصيبوا أيضًا بجروح خطرة ناجمة عن الانفجار.

وقع الانفجار في المصنع الذي تُديره "تيانجيياي للكيمياويات" في يانشينغ بمقاطعة جيانغسو، الخميس قرابة الساعة 14:50 بالتوقيت المحلي (06:50 ت غ)، وفق مسؤولين.

وذكرت هيئة رصد الزلازل الصينية أنّها سجّلت هزّة بلغت قوّتها 2.2 درجة في مدينة ليانيونغانغ، القريبة من يانشينغ حيث وقع الانفجار.

وبثّت "سي سي تي في" مقاطع تظهر نوافذ منازل قريبة من المصنع وهي تتحطم لشدّة الانفجار. كما أظهرت صور جوّية لمنطقة الانفجار دمارًا شديدًا في مجمع صناعي حيث كانت لا تزال هناك حرائق مندلعة.

وقال مراسل للشبكة في مكان الحادث إنّ ألسنة لهب سامّة تصاعدت من موقع الانفجار.

وقال عاملو إغاثة للشبكة إنّ الوضع على الأرض "معقّد". وأشاروا إلى أنّ الجهود منصبّة على إخراج العمال من المصنع المنكوب.

وأفادت السُلطات المحلّية بأنّ سكّانًا أصيبوا قرب موقع الانفجار نُقِلوا إلى المستشفيات، وبأنّ سكّانًا آخرين تمّ إجلاؤهم من محيط الانفجار.

يذكر أن الصين قد شهدت في تشرين الثاني /نوفمبر الفائت، مصرع 23 شخصا وإصابة 22 آخرين في انفجار تلاه حريق قرب مصنع للكيمياويات في مدينة تشانغجياكو التي تبعد نحو 200 كلم شمال غرب بكين والتي من المقرّر أن تستضيف الألعاب الأولمبية الشتوية عام 2022.

وفي تموز/ يوليو الفائت، أدّى انفجار في مصنع للكيماويّات إلى مصرع 19 شخصا وإصابة 12 آخرين في مقاطعة سيتشوان (جنوب غرب). وقالت السلطات المحلّية إنّ الشّركة قامت بعمليّات بناء غير قانونيّة ولم تخضع لفحوص السّلامة.

وفي 2015 أدّت انفجارات كبيرة في منشأة لتخزين الحاويات إلى مصرع 165 شخصًا على الأقلّ في مدينة تيانجين الساحلية الشمالية.




تعليقات الزوار