إغلاق
مجهولون يعتدون على مسجد بفرنسا: يضعون رأس خنزير ويسكبون دماء!
الثلاثاء   تاريخ الخبر :2019-03-26    ساعة النشر :08:03:00

وضع مجهولون رأس خنزير، وسكبوا دم حيوان على مدخل مسجد في بلدة برجيراك بفرنسا، ليل الأحد- الإثنين، وفق ما أوردت وكالة "فرانس برس" للأنباء.

ونقلت "فرانس برس" عن مساعد النائب العام في البلدة شارل شارولوا، قوله إن "الجناة لطخوا الجدران بدم حيوان ووضعوا رأس خنزير" في البوابة الرئيسية لمنطقة البناء.

وأضاف شارولوا أنّ "مشروع البناء مثير للجدل(...) كانت هناك طعون إدارية وقانونية. هناك الكثير من الخيوط أمامنا لتعقبها".

بدوره، أصدر مفوض الشرطة في البلدة فريدريك بيريسا بيانا "يدين بقوة هذه الاعمال التي تدمر حرية العقيدة والتعبير وتتناقض مع مبادئ فصل الكنيسة عن الدولة"، داعيا إلى "الاحترام المتبادل" في المجتمع.

يُذكرُ أن مجهولين متطرفين اعتدوا قبل أيام، على مسجد في مدينة بريمنغهام في بريطانيا، وكسروا أجزاء من أبواب زجاجية للمسجد.

وكان الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، قد أمر بتعزيز أمن كافة دور العبادة بعد اعتداءات كرايست تشيرش التي أسفرت عن مقتل 50 مسلما وإصابة 50 آخرين في نيوزيلندا.

وتشهد فرنسا، التي تضم أكبر جالية مسلمة في أوروبا، تجاوزات على المساجد والمواقع الإسلامية منذ العام 2017.

وواجه مشروع بناء المسجد في بلدة برجيراك، اعتراضا منذ اقتراحه المرة الأولى عام 2017 لكن تمت الموافقة عليه في تشرين الأول/ أكتوبر 2018، رغم المعارضة المحلية الواسعة.




تعليقات الزوار