إغلاق
إغلاق
رحم الله امرأً عرف قدر نفسه - بقلم: عبدالقادر سطل
الخميس   تاريخ الخبر :2019-08-01    ساعة النشر :12:22:00


وأخيراً تحقق مطلب الجماهير العربية في البلاد بتشكيل المشتركة. كان ذلك على مضض وبتأخير كبير ، مع ذلك نقول حققنا الهدف وهي خطوة مهمة وتلبي مطلبنا بالوحدة والعمل المشترك.

الان جاء دورنا والخطوة القادمة هيّ رفع نسبة التصويت على الأقل الى ٧٠ بالمئة لنضمن دخول١٥ نائب عربي يمثلنا بالكنيست القادمة .مسؤلية كل واحد فينا أن يقوم بواجب التصويت وهنا أضيف أنه واجب قومي ووطني يهدف الدفاع عن حقوقنا ومصالحنا في البلاد. هو واجب لصد ولجم الانفلات اليميني المسعور،هو واجب لضمان استمرار الضغط لالغاء قانون القومية العنصري ومنع سن قوانين عنصرية أخرى. الكنيست هيّ المكان الوحيد الذي يمكن من خلالها اقتراح القوانين التي تحمي مصالحنا كعرب فلسطينيين في البلاد ، غيابنا عن هذه المنصة سيكون له أبعاد لا تحمد عقباها مستقبلاً.

سبق وأن قلنا سالفًا أن ارتفاع عدد أعضاء النواب العرب في المشتركة معناه انخفاض عدد الأعضاء في اليمين. تخوّف نتنياهو من اقدامنا وهرولتنا على صناديق الاقتراع يجب أن يكون محفزًا لنا للمشاركة والتصويت. هذا الشخص يدرك مدى قوتنا ويعترف أن باستطاعتنا إسقاط اليمين وقد اعطينا فرصة غير مسبوقة بتصحيح خطأنا في الانتخابات الاخيرة فهل نستغلها كما يجب بدون البحث عن اعذار واهية لعدم المشاركة في التصويت!!

أرجو بصدق عدم المزاودة على القضية الوطنية ومحاولة الصيد بالمياه العكرة هناك أمور مصيرية تخصنا كمجتمع عربي في البلاد لا تشبه اَي مجتمع آخر وعلينا ادراك ذلك ومعرفة واجباتنا تجاه أنفسنا أولاً ومن حولنا وبالتأكيد الاهتمام بالأجيال القادمة.باستطاعتنا قلب موازين القوى في البلاد من خلال عملية التصويت البسيطة.

نعم أنا وانت باستطاعتنا أن نؤثر على متخذي القرار
جماهيرنا العربية قادرة على المساهمة بإسقاط اليمين وانهاء الحكم الجائر لنتنياهو
نستطيع معاً ان نلغي قانون الفصل العنصري.

عبد القادر سطل
يافا




تعليقات الزوار