إغلاق
إغلاق
قوتنا ووحدتنا ستُخرسكم -بقلم: عبد القادر سطل.
الجمعة   تاريخ الخبر :2019-08-09    ساعة النشر :08:30:00

مع اقتراب عيد الأضحى المبارك نقول للجميع كل عام وانتم بالف خير ولحجاج بيت الله الحرام نقول حجاً مبروراً وسعياً مشكوراً وذنباً مغفوراً . هذا العيد الذي يحمل رسالة التضحية والفداء. بانتظار عودتكم الى ارض الوطن غانمين سالمين لتشاركوا وتباركوا لقائمتنا المشتركة قولاً وعملاً .

نعم أخي ، اختاه.
كما قالها الأخ ابو ناجي( سامي ابو شحادة) نحن قوة لا يستهان بها كوننا نشكل ٢٠ بالمئة من الناخبين في البلاد،ما يقارب المليون ناخب عربي فقط. ناهيك عن الداعمين للمشتركة من اليسار الاسرائيلي حيث أننا نقول وبدون خجل أننا اليسار الحقيقي والوحيد في البلاد بعد أن كشفت ميريتس عن وجهها الحقيقي بالتحالف مع ايهود براك فكانت لطمة رنانة لمن انتخب هذا الحزب في الانتخابات الاخيرة .

أضف الى ذلك أن معظم الناخبين من وسطنا العربي هم من الشباب الواعد واليانع .كل مجتمع أينما كان يتمنى أن تكون تركيبته كالمجتمع الفلسطيني في البلاد ولا نخفي سراً أن قلنا أننا نعوّل كثيراً على هذه الشريحة من مجتمعنا لانها الدينامو المحرك لكل مجتمع، ولا يصلح مجتمع إلا بصلاح وتطور هذه الشريحة منه ونحن نتفائل بهم خيراً . ونقول لهم أننا لا نكتفي بأن تمارسوا عملية التصويت ربما لأول مرة ولكن نطمح بأن تشمّروا على سواعدكم وتكونوا كأمواج بحر يافا تتدفق نحو صناديق الاقتراع بدون كلل. وتكونوا الشعلة التي تضيئ درب الأجيال القادمة.

وطبعا لا استطيع أن انكر دور المرأة الفلسطينية في مجتمعنا عامة في الداخل والأراضي المحتلة والمخيمات والشتات. هو دور رائد ومهم وأساسي. لذلك نعوّل أيضاً عليهن بأخذ دور فاعل وداعم لقائمتنا المشتركة وأولهن زوجتي عبير وبناتي لنا وليان . على فكرة ليان التي لم تبلغ السابعة عشرة ربيعاً كانت رئيسة صندوق في الانتخابات الاخيرة. انا فخور بها وبهذا الجيل الصاعد والواعد.وهنا لا بد من وقفة تقدير واحترام للحركة الاسلامية التي أدخلت سيدة في المكان ال ١٤ في قائمتنا المشتركة .على فكرة دخول ابو ناجي للكنيست سيكون سابقة يشار اليها بالبنان .

مقومات النجاح كثيرة ومتعددة في الانتخابات القادمة ولكن أريد أن أشير الى نقطة في غاية الأهمية وهي أننا في هذه البلاد لا يكفي أن ننجح ولكن علينا أن ننجح بامتياز وهذا ما يميز الكثير من ابناء شعبنا الذين وصلوا بتميزهم أعلى المراتب.

سبق وان قلت أن الهجوم الكاسح من اليمين ووسائل الإعلام على القائمة المشتركة يأتي لقناعتهم بقدرتنا وقوتنا التي يحاولون إفشالها وهي تؤكد قول الشاعر ابو الطيّب المتنبي: وإذا أتتك مذمتي من ناقصٍ. فهي الشهادة بأنني كامل. وَيَا جبل ما يهزك ريح.

عبد القادر سطل




تعليقات الزوار