إغلاق
إغلاق
تقارير إسرائيلية: منفذو عملية رام الله اختفوا والهجوم لم يحدث مثله منذ سنوات
السبت   تاريخ الخبر :2019-08-24    ساعة النشر :07:51:00

كشفت تقارير اعلامية عبرية عن تفاصيل جديدة حول عملية تفجير العبوة الناسفة التي أدت لمقتل شابة يهودية وإصابة والدها وشقيقها بجروح خطيرة، وذلك في منطقة قرب مستوطنة دوليف، غربي رام الله.

وتشير تقديرات إلى أن المنفذين استخدموا عبوة ناسفة تزن من 3 إلى 4 كجم، وتحتوي على عدد كبير من الشظايا، ولو كان هناك عدد أكبر من الأشخاص لأصابهم التفجير جميعًا، وفقا لما ورد في تقرير نشرته القناة 13 العبرية.

ووفقًا لما صرّح به المحلل العسكري المقرب من الدوائر الأمنية الإسرائيلية ألون بن دافيد فإنّه "لم يعرف حتى اللحظة فيما إذا كان المنفذون ينتمون لخلية منظمة أم علموا بشكل ارتجالي، مبينًا أن الترجيحات تشير إلى أنهم يقطنون في المنطقة ويعرفونها جيدا. ورجح أن يكون تم زرع العبوة الناسفة ليلًا، وتم تشغيلها عن بعد خلال وجود المنفذين في المكان حينها.

وبحسب المحلل العسكري روني دانيال في القناة 12 العبرية فإنّ التقديرات تشير إلى أنّ المنفّذين كانوا يخططون لاستهداف الجنود الذين يصلون لحماية المنطقة، ولكنهم غيروا خطتهم واستهدفوا المستوطنين.




تعليقات الزوار