إغلاق
إغلاق
الخارجية المصرية: نتواصل مع سلطات المغرب للتأكد من السبب الدقيق لوفاة العالم النووي
الاحد   تاريخ الخبر :2019-09-08    ساعة النشر :16:32:00

أعلنت وزارة الخارجية المصرية اليوم الأحد أنها تتابع من خلال سفارتها في المغرب، إجراءات نقل جثمان العالم النووي، أبو بكر عبد المنعم رمضان، إلى مصر إثر وفاته في مدينة مراكش.

الخارجية المصرية: نتواصل مع سلطات المغرب للتأكد من السبب الدقيق لوفاة العالم النوويوفاة عالم نووي مصري في المغرب وسط ظروف غامضة
وقالت الوزارة في بيان إن السفارة المصرية بالمغرب تتابع إجراءات نقل جثمان العالم النووي.

يذكر أن الدكتور أبو بكر عبد المنعم رمضان أستاذ متفرغ بقسم المواقع والبيئة بشعبة الرقابة الإشعاعية، وقد توفي بمدينة مراكش بالمغرب مساء يوم الخميس 5 سبتمبر 2019، خلال مشاركته في ورشة عمل تنظمها الوكالة الدولية لطاقة الذرية حول التلوث البحري.

وقال مساعد وزير الخارجية للشؤون القنصلية والمصريين بالخارج، ياسر هاشم، اليوم الأحد، إن "السفارة المصرية في المغرب تتواصل مع السلطات المغربية منذ إبلاغها بوفاة المرحوم، لمتابعة كافة الإجراءات اللازمة والتأكد من أسباب الوفاة".

لكن الوزارة أكدت في بيانها أنه "ووفقا للإجراءات المتبعة في المملكة المغربية، تم الأمر بتشريح الجثمان، وقد أثبت تقرير التشريح الأولي أن سبب الوفاة هو أزمة قلبية حادة، وتجري النيابة العامة المغربية تحليلا معمقا بواسطة الطب الشرعي المغربي للوقوف على الأسباب الدقيقة للوفاة. وقد تواصل السفير المصري مع النائب العام المغربي حتى يتم الانتهاء من الإجراءات اللازمة ونقل جثمان الفقيد إلى مصر".




تعليقات الزوار