إغلاق
إغلاق
الكشف عن غواصة روسية قبالة شواطئ تل أبيب
الثلاثاء   تاريخ الخبر :2019-11-12    ساعة النشر :12:18:00

كشفت صحيفة يديعوت أحرونوت عبر موقعها الالكتروني، أمس الاثنين، أنه تم رصد غواصة روسية منذ ثلاثة أشهر على بعد نحو ثمانية أميال بحرية (حوالي 15 كيلومترا) قبالة شواطئ تل أبيب.

علما بأن المياه الإقليمية لإسرائيل تعرف على أنها 12 ميلا بحريا (حوالي 22 كيلومترا) في عرض البحر المتوسط. ولم يعلق الجيش الإسرائيلي على تحقيق يديعوت احرونوت عما إذا كان هناك أي ضرر لأمن الدولة ولم يحدد المدة التي بقيت فيها الغواصة الروسية.

وبعد التعرف على الغواصة، تواصل ضباط البحرية في إسرائيل مع نظرائهم الروس، وقاموا بتفعيل آلية التنسيق البحري من خلال هيئة الأركان العامة، وفي النهاية غادرت الغواصة وأبحرت غربا باتجاه عمق البحر الأبيض المتوسط. وتشبه آلية تنسيق القوات البحرية بشكل أساسي الآلية الموجودة بين الجيوش في سلاح الجو، والتي أثبتت نفسها حتى الآن في سوريا بشكل أساسي.

يشار إلى أنه في السابق، تم تسجيل بعض الأحداث المماثلة بين السفن الإسرائيلية والروسية، ولكن معظمها كان على خط المياه الدولية المتوسطية. وانتهت الأحداث نفسها بالتنسيق المحلي بين أطقم البحرية. وفي إحدى الحالات، اقتربت سفينة تابعة لسلاح البحرية على بعد مئات الأمتار من حاملة الصواريخ من طراز "كوزنتسوف" التابعة للجيش الروسي.




تعليقات الزوار