إغلاق
إغلاق
الوقاية خير من ألف علاج - بقلم: عبدالقادر سطل
الجمعة   تاريخ الخبر :2020-03-13    ساعة النشر :14:43:00

بسم الله الرحمن الرحيم
يقول الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم " كلكم راعٍ وكلكم مسؤول عن رعيته".
في هذه الأيام الصعبة التي نشن فيها حرباً ضد وباء خطير يفتك بالبشر لا بد من من رعاية أهلنا كبار السن وهم الأكثر عرضة لمخاطر هذا الوباء ( الكورونا) . فقد وصل الحال الى إغلاق مطارات العالم من أجل التصدي وعزل الدول لمنع تفشي المرض. ولعل إيطاليا هي المثل الأفضل لما قد تصل إليه الأوضاع في حال لم نتبع التوجيهات من وزارة الصحة والجهات الأخرى. وقد يكون لهذا الوباء عواقب وخيمة علينا إن لم نلتزم بالتوجيهات. في البلاد حاليا يوجد اكثر من 40000 حالة عزل ومنهم من سكان يافا. لا بد من توخي الحذر وعدم التجمهر والتواجد في أماكن مزدحمة. والأهم رعاية كبار السن بداية أمك وأباك ثم الاقارب والجيران والأصدقاء. لنلبي طلباتهم بالغذاء والدواء اذا اضطر الأمر. مفضل عدم خروجهم من البيت إلا في حالات اضطرارية. علينا أن نعرف أن المستشفيات هي أكثر المناطق الموبوءة. فامتنعوا عن زيارتها حاليا. في هذه الأيام يمكن التواصل عبر الهواتف لطلب المساعدة والنجدة ولا حاجة للتنقل . وهنا نشير الى أهمية النظافة فهي الوسيلة الأفضل لحماية أنفسنا لا بد من مراعاة فكرة عدم اللمس وبالأخص في الأماكن العامة. الامتناع حاليا من التقبيل ولمس الأيدي. وطبعا الإكثار من غسل اليدين واستعمال الكحول لتنظيف اليدين (سبتول ٧٠./٠من الوباء والجراثيم. وأخيرا نناشد الأهل رعاية الأولاد في البيوت وحثهم على التطوع لخدمة الأهل في البلاد . ونذكر أنفسنا دائما أن الوقاية خير من ألف علاج.

والله ولي التوفيق
عبد القادر سطل
الرابطة لرعاية شؤون عرب يافا




تعليقات الزوار