إغلاق
الصحة العالمية: هذا الشرط يسرع التعافي من الوباء
السبت   تاريخ الخبر :2020-08-08    ساعة النشر :08:47:00

بينما يترقب الملايين حول العالم نتيجة السباق الذي انطلق بين الدول والمؤسسات العلمية والطبية وشركات الأدوية والمختبرات من أجل إنتاج اللقاح الموعود لصد جائحة كورونا التي طالت 19 مليون إنسان ولا تزال تتمدد، نبهت منظمة الصحة العالمية التي أطلقت مؤخراً تحذيرات عدة اعتبرها البعض تشاؤمية، لضرورة توفر شرط هام من أجل تعافي العالم بشكل أسرع، ألا وهو التوحد في هذا السباق العلمي للتوصل إلى اللقاح. وقال المدير العام لمنظمة الصحة العالمية، تيدروس أدهانوم غيبريسوس، إن الانتعاش الاقتصادي في العالم قد يأتي بشكل أسرع في حالة توفير أي لقاح ضد كورونا كسلعة للجميع".  عالم شهير من "أكسفورد" يفجر مفاجأة: كورونا باقٍ للأبد فيروس كورونا وجاءت تلك التصريحات خلال حديثه في حلقة نقاش عبر الإنترنت مع أعضاء منتدى أسبن للأمن في الولايات المتحدة، أدارتها شبكة "إن بي سي". مشاركة اللقاحات وأوضح تيدروس أن "مشاركة اللقاحات أو مشاركة أدوات أخرى تساعد العالم في واقع الأمر على التعافي بشكل جماعي"، مضيفاً أن التعافي الاقتصادي يمكن أن يأتي بوتيرة أسرع وقد تصبح الأضرار الناجمة عن الفيروس أقل". وفي إشارة إلى المنافسة والتزاحم بين الدول على لقاح فعال وطلب أكبر عدد ممكن من الجرعات مسبقا، رأى أن "إضفاء النزعات القومية على اللقاح ليس شيئا طيبا، ولن يفيدنا".

 




تعليقات الزوار