إغلاق
المحامي نايف ابو صويص: الشرطة مستمرة بسياسة الاهمال تجاه قضايا الاعتداءات على المواطنين العرب
الخميس   تاريخ الخبر :2020-08-13    ساعة النشر :15:30:00

اكد الناشط السياسي والاجتماعي المحامي نايف ابو صويص استمرار تعمد الشرطة والاذرع الامنية اهمال متابعة قضايا الاعتداءات على المواطنين العرب، مشددًا في الوقت ذاته على سرعة رد فعل وكشف الشرطة ومؤسسات الدولة عن عملية اعتداء على المواطنين اليهود.

واشار ابو صويص في تصريحات اذاعية مع محرر الشؤون العربية في "ريشت بيت" عيران زينجر ان الشرطة بتصرفاتها تتعامل مع المواطن العربي في البلاد كمواطن درجة ثانية ولا تعير قضايا العرب اي اهتمام، ولا تكترث في تهميش قضاياهم، مستشهدًا بقضية الشاب محمد النصاصرة من اللد والذي تم الاعتداء عليه بالطعن على شاطئ البحر في ريشون ليتسيون وعدم قيام الشرطة حتى اليوم بالكشف عن الجناة، فيما انه حين قتل مواطن يهودي بنفس المكان تم الكشف عن الجناة خلال اسبوع.

واشار ابو صويص ان تصرفات الشرطة نابعة من سياسة ممنهجة وغياب للمؤسسة فيما يتعلق بأمن وأمان المواطن العربي، وتعهد ابو صويص خلال تواصله مع عائلة النصاصرة بالوقوف الى جانبها في الملف القضائي والصحي وكل ما يلزمها من دعم ومؤازرة.

وختم ابو صويص بالقول ان تخاذل الشرطة يمس بكل ما يتعلق بقضايا الوسط العربي.




تعليقات الزوار