إغلاق
إغلاق
إزالة الحواجز ونقاط التفتيش: بسبب الاختناقات المرورية - الشرطة ستغير طريقة تطبيق القيود
الخميس   تاريخ الخبر :2020-10-01    ساعة النشر :08:39:00

 قررت الشرطة أنه اعتبارًا من اليوم (الخميس) سيغير طريقة تطبيق قيود الكورونا على الطرق. هذا بعد أن تسببت الحواجز ونقاط التفتيش التي أقيمت في نقاط مختلفة في جميع أنحاء البلاد في ازدحام مروري كبير. وستعمل الدوريات والدراجات النارية على الطرق بين المدن، وتوجه السائقين بشكل عشوائي للتوقف عند الجانب - للتحقق من الغرض من سفره.

يأتي النشاط الجديد للشرطة على خلفية الانتقادات التي نشأت عن مشكلة الاختناقات المرورية التي بدأت منذ بدء تطبيق قيود الإغلاق، فضلاً عن عدم كفاءة الأسلوب. تسببت نقاط التفتيش، التي أقيمت في عشرات النقاط على الطرق، في ازدحامات، وتريد الشرطة الان حل المشكلة.

النشاط الجديد، الذي سيبدأ، سيقام خلال النهار فقط. فقط في المساء ستقام نقاط التفتيش المألوفة مرة أخرى - لغرض تطبيق اللوائح واستجواب السائقين في مختلف النقاط.

وجاء في بيان صادر عن المتحدث باسم شرطة اسرائيل للإعلام العربي: كجزء من مساعي التوعية والإشراف وتطبيق القانون قبل وأثناء عطلة عيد العرش، وفي ضوء تشييد عدد من العرش الضخمة في مختلف المراكز في جميع أنحاء الدولة، أصدر القائم بأعمال المفوض العام للشرطة اللواء موتي كوهين، مؤخرًا تعليمات إلى قادة الألوية في الشرطة للقيام بأنشطة متدرجة لمنع الانتهاكات ومعالجتها حتى قبل الأعياد".

واضاف البيان:" وفقًا لتعليمات القائم بأعمال المفوض العام وسياسة/ خطة العمل لتطبيق القانون، في المرحلة الأولى وخلال فترة ما قبل العطلة، ستركز الشرطة على أنشطة توعية وحوار مع المجتمع المتدين وقادته.  سيشمل هذا النشاط أيضًا الوقاية من خلال التحذيرات وزيارات تفقدية في اماكن مختلفة.  بالإضافة إلى ذلك، سيتم تخصيص وتعزيز قوات للقيام بهذه المهمة في كافة ارجاء الدولة، والتي ستبدأ اعتبارًا من الغد بزيارة الكُنس والقيام بأنشطة توعوية وارشاد واسعة النطاق بشأن ما هو مسموح به وما هو ممنوع خلال الأعياد. ابتداءًا من عشية العطلة، سيتم تطبيق القانون بشكل صارم وحازم وبشكل مبادر له، ووفقا لتطور الإحداث لتوفير رد الفعل، في مراكز التجمعات المحظورة في عيد العرش وبشكل عام.  سيشمل تطبيق القانون، من بين أمور أخرى، فرض غرامات على المسؤولين والمخالفين وتفريق التجمعات المخالفة لأنظمة الطوارئ، من أجل منع العدوى الجماعية التي ستؤدي إلى زيادة معدل الإصابة بفيروس كورونا وإلحاق الضرر بالصحة العامة. شرطة إسرائيل تناشد الجمهور بأكمله  الالتزام بأنظمة الطوارئ حتى نتمكن معًا من الانتصار على الوباء".

 




تعليقات الزوار