إغلاق
إغلاق
جمعية المعالي تدعو لإنقاذ جهاز التعليم العربي في يافا
الاحد   تاريخ الخبر :2020-11-15    ساعة النشر :13:12:00

وصل الى موقع يافا اليوم بيان صادر عن جمعية المعالي، وجاء فيه ما يلي:" أعربت جمعية المعالي للتوجيه الاكاديمي والمجتمعي عن قلقها الشديد من الوضع الذي وصل اليه جهاز التعليم العربي في مدينة يافا، سيما وان المعطيات الرسمية تشير الى انخراط نسبة كبيرة من الطلاب العرب في المدارس اليهودية".

واضاف البيان:" وكانت يلدية تل ابيب قد نشرت معطيات مقلقة جدًا، حول جهاز التعليم العربي في يافا، والتي اشارت الى توجه نسبة كبيرة من الطلاب العرب للتعلم في المدارس اليهودية. وتجدر الإشارة الى ان عدد الطلاب العرب في يافا يصل الى 4000 طالب منهم 1000 طالب يدرسون في المدارس الاهلية، بينما يدرس 3000 طالب في المدارس الحكومية، والملفت في الامر ان حوالي 50% منهم يتعلمون في مدارس غير عربية أي في مدارس يهودية".

وتابع البيان:" وتبيّن من المعطيات ايضًا ان نسبة 60% من الطلاب الذين يدرسون في مدرسة يهودية واحدة هم من الطلاب العرب وعددهم 500 طالب. هذا بالإضافة الى 43% من الطلاب العرب في مدرسة يهودية أخرى".

واختتم البيان:" وقال مدير عام جمعية المعالي، الأستاذ يوسف عارف ان عدد الطلاب الذين يتعلمون في مدارس يهودية يستدعي توفير ثلاث مدارس ابتدائية عربية في يافا لاستيعابهم. وهجرتهم الى المدارس اليهودية عبارة عن ناقوس خطر سيؤثر بشكل كبير في المستقبل على هوية وثقافة الطلاب بشكل خاص وسكان يافا العرب بشكل عام، ولذا على قيادات المجتمع العربي واتحاد أولياء الأمور، التدخل بأسرع وقت ممكن والعمل لوقف هذه الظاهرة، والضغط على بلدية تل ابيب والمؤسسات الحكومية لبناء مدارس جديدة لاستيعاب الطلاب العرب في المدينة. ومن الجدير بالذكر ان مدرستين ابتدائية قد اغلقتا في يافا في السنوات الماضية، وهما مدرسة مرساة يافا ومدرسة الزهراء". بحسب البيان




تعليقات الزوار