إغلاق
كحيل
إغلاق
الأرغفة الثلاثة - إعداد: حازم ابراهيم
الاثنين   تاريخ الخبر :2017-12-25    ساعة النشر :08:45:00


روي أن النبي عيسى عليه السلام كان معه صاحب في بعض اسفاره فأصابهما الجوع وقد انتهيا إلى قرية فقال عيسى عليه السلام لصاحبه انطلق فاطلب لنا طعاما من هذه القرية وأعطاه ما يشتري به فذهب الرجل وقام عيسى عليه السلام يصلي فجاء بثلاثة أرغفة فقعد ينتظر النبي عيسى فأبطأ عليه فأكل رغيفا وكان عيسى عليه السلام رآه حين جاء ورأى الأرغفة ثلاثة فلما انصرف من صلاته لم يجد إلا رغيفين فقال له أين الرغيف الثالث فقال الرجل ما كانا إلا رغيفين ، فانطلق ومعه الرجل فرأى ظبية غزالة ومعها ولدان لها فدعا واحدا فأتاه فذبحه فأكل هو وذلك الرجل ثم قال له بعد ما ذبحه وأكلاَ منه خاطب عيسى عليه السلام الظبي بعد أن ذبحه وأكلا منه قم بإذن الله عز وجل فقام ، فقال للرجل أسألك بالذي أراك هذه الآية من أخذ الرغيف فقال والله ما كانا إلا اثنين ، لم يعلق نبي الله وسارا معاً حتى أتيا رجلاً أعمى فوضع عيسى عليه السلام يده على عينيه ودعا الله له فشفاه الله عز وجل ورد عليه بصرَه ، فقال صاحبه متعجباً سبحان الله ! وهنا سأل عيسى صاحبه مرة أخرى بحق من شافا هذا الأعمى ورد عليه بصره أين الرغيف الثالث ، فرد والله ما كانا إلا اثنين ، سارا ولم يعلق سيدنا عيسى على الموضوع حتى أتيا نهرا كبيرا ، فقال صاحبه كيف سنعبره ؟ فقال له النبي عيسى عليه السلام قل باسم الله واتبعني ، فسارا على الماء ، فقال صاحبه متعجباً سبحان الله ! وهنا سأل عيسى صاحبه مرة أخرى بحق من سيرنا على الماء أين الرغيف الثالث ؟ فأجاب والله ما كانا إلا اثنين ، لم يعلق سيدنا عيسى وعندما وصلا الضفة الأخرى جمع عليه السلام ثلاثة أكوام من التراب ثم دعا الله أن يحولها ذهباً ، فتحولت الى ذهب ، فقال صاحبه متعجبا سبحان الله لمن هذه الأكوام من الذهب فقال عيسى عليه السلام الأول لك ، والثاني لي ، وسكت قليلا ، فقال صاحبه والثالث فقال عيسى عليه السلام الثالث لمن أكل الرغيف الثالث ، فرد بسرعة أنا الذي أكلته فقال عيسى عليه السلام هي كلها لك ، ومضى تاركاً صاحبه غارقاً في لذة حب المال والدنيا ، وأقام الرجل ليس معه ما يحملها عليه فمر به ثلاثة نفر فقتلوه فقال اثنان منهما للثالث انطلق إلى القرية فأتنا بطعام فانطلق فلما غاب قال أحدهما للآخر إذا جاء قتلناه واقتسمنا المال بيننا فقال الآخر نعم وأما الذي ذهب ليشتري الطعام حدثته نفسه لم لا تتخلص منهما وتظفر بالمال كله وحدك إنها حقا فكرة ممتازة ، فوضع السم في الطعام ليحصل على الذهب كله وهو لا يعلم كيد صاحبيه له ، وعندما رجع استقبلاه بطعنات في جسده حتى مات ، ثم أكلا الطعام المسموم فما لبثا أن لحقا بصاحبيهما وماتا وماتوا جميعاً وعندما رجع نبي الله عيسى عليه السلام وجد أربعة جثث ملقاة على الأرض ووجد الذهب وحده ، فقال : هكذا تفعل الدنيا بأهلها فاعبروها ولا تعمروها .




تعليقات الزوار