إغلاق
كحيل
إغلاق
كلمة الموقع: رمضان شهر الصوم والعبادة.. شهر الوحدة والتلاحم
الخميس   تاريخ الخبر :2018-05-17    ساعة النشر :08:29:00

يافا مرّت ولا زالت تمر بفتراتٍ عصيبة تتمثل بتحدياتٍ كيانيه مهولة. هذه التحديات تُلزمنا بوحدة صفٍ وكلمة. للأسف كل من شاهد ويشاهد الواقع اليافي يرى تفككًا خطيرًا يضرب أطناب المجتمع اليافي، يتمثل في حصر المخاطبة بين أطياف المجتمع اليافي في كلمات محدودة لكنها خطيرة (تشكيك، تخوين كل من لا يوافقنا الرأي). المؤسسات الرسمية هيّ المستفيدة الأولى من التشرذم الذي يعيشه مجتمع يواجه التحديات من كل الإتجاهات. إستمرار هذا التشرذم سيُلحق الأضرار بيافا ووحدة الصف والكلمة، هي مطلبٌ إستراتيجي بحت هذا إن أردنا مواجهة ومجابهة كل التحديات الكيانية، الخارجية منها والداخلية. وحدة الصف يجب أن ترتكز على العقيدة أن إختلافًا بالرأي لا يُفسد للود قضية وبضرورة العزوف كليًا عن تداول وإستعمال لغة التهديد والوعيد التي لن تُجديّ نفعًا.هيا بنا نغتنم فرصة حلول شهر رمضان المبارك، شهر التسامح والعبادة، لنطوي صفحة التشرذم والإقتتال في ما بيننا ونفتح صفحة التعاون المشترك الذي يرتكز على إحترامنا لبعضنا البعض. رمضان مبارك وصومًا مقبولًا.




تعليقات الزوار